الخبير المجددي يكشف عن أسباب إرتفاع أسعار العسل في الأسواق العالمية

16

أشار خبير إنتاج العسل وتربية النحل ومدير شركة معجزة الشفاء محمد قاسم المجددي خلال تصريح صحفي إلى تزايد استهلاك العسل عبر العالم في الأونة الأخيرة مما أدى إلى ارتفاع أسعاره خاصة خلال جائحة كورونا في ظل تراجع إنتاجه ورغبة المستهلكين في إقتناء الأغذية المعززة للمناعة مؤكداً أنه فى الوقت ذاته ، لم يتمكن جزء كبير من مربي النحل من إنتاج العسل بسبب عدم وجود أسراب من النحل .

 

 

وأضاف : النقص العالمي في كميات النحل المنتج خفض من إنتاج العسل في العديد من البلدان بسبب الافراط الزائد في رش المبيدات الحشرية، وانتشارالاعشاب الضارة بالنحل والآفات والأمراض ومخاطر التكنولوجيا الحديثة ، مشيراً إلى دراسات تؤكد وجود ظاهرة إختفاء طوائف النحل فى معظم بلدان العالم والتى أدت إلى فقد كميات من النحل .

وقال : دول أوروبا وأمريكا تستورد كميات من العسل من أمريكا الجنوبية والصين لسد العجز، ثم تصدر هذا العسل مخلوط بعسلهم .

وعن كبار منتجي العسل الـ 10 قال المجددي : تاتي الصين في صدارة المنتجين بأكثر من 6 مليون طن من العسل سنويًا . يليها تركيا ثاني أكبر منتج للعسل في العالم وتنتج البلاد حوالي 115000 طن متري من العسل الطبيعي المنتج من النحل القوقازي نقي ، ثم أمريكا التي تنتج مايقارب حوالي 165 مليون رطل من العسل سنويًا ، تليها إيران التي تنتج سنويا حوالي 79 ألف طن من العسل وتصدر حوالي 5000 طن في السوق العالمية ، وروسيا تنتج أكثر من 95000 طن من العسل بقيمة تزيد عن 65 مليون دولار ، والهند التي صدرت في عام 2016 نحو38177 طن متري من العسل إلى عدة دول دول مثل بنغلاديش وأمريكا والسعودية ، والمكسيك التي تصدر عادة حوالي 40000 طن من العسل بقيمة تزيد عن 150 مليون دولار ، وتنتج على أساس سنوي حوالي 57000 – 62000 طن من العسل ، و البرازيل التي تعد من أكبر منتجي العسل في العالم وتتمتع بالتنوع البيولوجي والموقع المناسب للنحل ، وأوكرانيا التي تعد البلد هو المنتج الأول للعسل في أوروبا حيث تنتج ما بين 65000 طن إلى 75000 طن ويتم تصدير نصف هذا العسل عادة ، بجانب نيوزيلندا التي أنتجت أكثر من 20000 طن من العسل من 684.046خلية مسجلة ، جاء ذلك وفقا لدراسة عن حجم الانتاج الضخم لكبار منتجي العسل حول العالم ، مشيرا الى وجود دراسات وإحصائيات آخرى تتعلق بجودة العسل وانتاج العسل من النباتات النادرة مثل السدر والبركة والمانوكا وغير ذلك .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.